أهم الأنباءشؤون دوليةفلسطين

إدانات دولية جديدة لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة في مجلس الأمن

جدد مسؤولون دوليون، مساء الاثنين، إدانتهم لمقتل مراسلة قناة الجزيرة الصحفية شيرين أبو عاقلة في 11 مايو/ أيار الماضي في مخيم جنين بالضفة الغربية المحتلة.

حيث استنكر المنسق الأممي الخاص للسلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، مساء الإثنين، مجددا مقتل أبو عاقلة، مطالبا بإجراء تحقيق “مستقل وشفاف”.

وقال خلال كلمته في جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة حاليا بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، بشأن الحالة في الشرق الأوسط “أشعر بالجزع جراء مقتل شيرين أبو عاقلة”

كما شدد وينسلاند على رفضه تصرفات القوات الإسرائيلية خلال جنازة أبو عاقلة (اعتدت على مشيعي الجنازة)، مؤكدا على ضرورة محاسبة المسؤولين عن اغتيالها عقب إجراء تحقيق مستقل وشفاف يكشف عن تفاصيل ما حدث.

من جانبه، ندد نائب المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ريتشارد ميلز، مجددا بحادث اغتيال شيرين أبو عاقلة.

فيما أدان خلال جلسة مجلس الأمن، مقتل الصحفية الفلسطينية الأمريكية شيرين أبو عاقلة، كاشفا عن شعوره بالقلق إزاء ظروف اغتيالها.

وفي السياق، حث السفير نيكولاس دي ريفيير، مندوب فرنسا الدائم لدى الأمم المتحدة، إسرائيل على فتح تحقيق جنائي بمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة ونشر نتائجه لضمان المساءلة.

وأبو عاقلة، هي صحفية فلسطينية تحمل الجنسية الأمريكية، تقول تحقيقات فلسطينية إنها قُتلت في 11 مايو/أيار الماضي، برصاص الجيش الإسرائيلي في جنين، بشمالي الضفة الغربية، أثناء تغطيتها الأحداث هناك لصالح قناة الجزيرة القطرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى