أهم الأنباءفلسطين

اخطارات بمصادرة عشرات الدونمات بياسوف في سلفيت المحتلة

سلفيت_قدس اليومية| أرسلت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اخطارات لمواطني قرية ياسوف شرق سلفيت، بمصادرة عشرات الدونمات لصالح مستوطنة “تفوح” المقامة على اراضيهم .

وقال رئيس مجلس قروي ياسوف عبدالله عبية لوكالة معاً :” ان سلطات الاحتلال أخطرت عددا من مواطني قرية ياسوف بمصادرة اربعة احواض اي ما بقارب ٤٠ دونم من اراضي تبلغ مساحتها ١٦٠ دونم، لصالح التوسع العمراني لمستوطنة تفوح، وهذا يعني ان الاحتلال له اطماع لمصادرة جميع المساحة تحت حجج واهية.

وأردف عبية ان الاحتلال ينوي منذ خمس سنوات لتوسعة المستوطنة، وذلك من خلال تغيير صفة الاستخدام من منطقة زراعية الى تجمعات سكنية اسرائيلية لمؤسسات ودوائر عامة كما ورد بالاخطار، وضمها فيما بعد للمستوطنة، في المنطقة الشمالية الغربية من القرية والمعروفة بالتين الشرقي، وخلة الفولة، وجبل ابو السويد، والنقار، مشيراً الى أن هناك فترة للاعتراض على قرار المصادرة تدوم مدتها شهر واحد تبدأ من تاريخ التسليم.

اقرأ أيضاً: سلطات الاحتلال تصدر 16 قرارا بمصادرة أراض فلسطينية خلال 3 أيام

ومن جهته دعا محافظ محافظة سلفيت اللواء عبد الله كميل، جميع المؤسسات الحقوقية الى التحرك العاجل لوقف انتهاكات قوات الاحتلال ومصادرة عشرات الدونمات الزراعية في قرية ياسوف وتحويلها لمناطق سكنية على حساب ممتلكات واراضي المواطنين، محملاً حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة من التمادي بسرقة المزيد من الأراضي الفلسطينية في المحافظة، لصالح التوسع الاستيطاني بدون أي حق ضاربةً  بعرض الحائط جميع  القوانين الدولية.

وأصدر المحافظ كميل، تعليماته لجهات الاختصاص في المحافظة، لمتابعة هذا الموضوع قانونياً، بالتنسيق مع المجلس القروي والمؤسسات ذات العلاقة، داعيا المواطنين وأصحاب هذه الأراضي، للتمسك بها، وتوفير ما يلزم من وثائق للمتابعة القانونية.

وفي وقت سابق من اليوم، صادقت ما تسمى بلجنة التخطيط والبناء الإسرائيلية على مصادرة أراضي لصالح مبان عامة وشق طرق من أجل تنفيذ أعمال بناء في موقع مستوطنة جديدة باسم “غفعات همتوس”، في جنوبي القدس المحتلة ، وتقع الأراضي المهددة بالمصادرة في منطقة تقطع التواصل الجغرافي بين القدس وبيت لحم.

وفي عام 2014 ، وافقت لجنة المنطقة على خطة بناء حوالي 2600 وحدة استيطانية، ولكن تم تعليق الخطة لسنوات بسبب ضغوط دولية ولم يتم نشر مناقصة الخطة المعتمدة.

ووفقا لموقع “واللا” العبري ستشمل الخطة عشرة مجمعات و38 وحدة استيطانية عامة وإنشاءات تجارية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى