أهم الأنباءتقارير إخبارية

الاحتلال يحاصر النازحين في بيت حانون شمال غزة

أفادت مصادر صحفية، الثلاثاء، بتوغل آليات الاحتلال الإسرائيلي شرق مخيم جباليا وبلدة بيت حانون شمال قطاع غزة بالتزامن مع قصف مدفعي وجوي عنيف.

وأوضح الصحفي عماد زقوت، أن قوات الاحتلال توغلت في شارع البنات ببيت حانون وحاصرت مدارس تؤوي مئات النازحين، واعتقلت العشرات منهم فيما أجبرت البقية على النزوح، مبيناً أن هدف العملية هو إفراغ بيت حانون من السكان.

وأشار إلى أن، جيش الاحتلال القصف المدفعي منذ ساعات الليل وحتى فجر اليوم، على المناطق الشرقية الشمالية لقطاع غزة، بالتزامن مع إطلاق نيران رشاشاتها الثقيلة في مناطق متفرقة شمال القطاع.

وفي وقت سابق، استشهد مواطن وأصيب 9 آخرون، فجر الثلاثاء، جراء استهداف طائرات الاحتلال مسجد شهداء الفاخورة غرب مخيم جباليا، شمال قطاع غزة.

وأعلن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، الاثنين، العثور على مقابر جماعية لشهداء فلسطينيين دفنهم جيش الاحتلال الإسرائيلي في باحة مجمع الشفاء الطبي غرب مدينة غزة، خلال اقتحامه وحصاره للمرة الثانية.

وأوضح المكتب، أن المقبرة الجماعية تم اكتشافها في الباحة الأممية لمستشفى الشفاء أمام قسم الاستقبال بالمجمع وعثر بداخلها على 10 جثث لفلسطينيين أعدمهم الجيش ودفنهم فيها، مبيناً أن “الجثث التي تم العثور عليها جزء منها متحلل وجزء عبارة عن أشلاء وبعضها تعود لنساء”.

وتابع “جاري التعامل مع هذه الجثث من قبل لجنة مشتركة تضم وزارتي الصحة والعدل والأدلة الجنائية والخدمات الطبية في وزارة الداخلية الفلسطينية”، مشيراً إلى أنه سيتم دفن الجثث بعد التعرف عليها من العائلات وبعد استكمال عمل اللجنة القانونية.

كما فقد عثر الأهالي في مشروع بيت لاهيا شمال غزة على نحو 20 جثة دُفنت في مقبرة جماعية وداخل سواتر ترابية أقامها الاحتلال خلال اقتحامه بيت لاهيا قبل 4 أشهر وتنفيذها إعدامات ميدانية لفلسطينيين.

وكان الدفاع المدني في قطاع غزة أعلن، الثلاثاء الماضي، انتشال جثامين 409 شهيداً حتى الآن منذ انسحاب قوات الاحتلال من مجمع الشفاء الطبي ومحيطه غرب غزة، ومن مدينة خانيونس جنوب القطاع.

وقال الناطق باسم الدفاع محمود بصل، أن المديرية العامة للدفاع المدني تواصل مهامها في انتشال جثامين الشهداء من مجمع الشفاء الطبي ومحيطه، ومحافظة خانيونس، بالتعاون مع الجهات الحكومية المختصة ومؤسسات دولية، مناشداً المجتمع الدولي والجهات ذات العلاقة، بالعمل على توفير وإدخال معدات وآليات مخصصة لأعمال الحفر للمساعدة في استخراج جثامين الشهداء من تحت أنقاض المنازل المهدمة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى