أهم الأنباءفلسطين

جيش الاحتلال الإسرائيلي يهدم منشآت فلسطينية شرقي الضفة الغربية

هدم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، منشآت فلسطينية بالضفة الغربية المحتلة، بدعوى البناء دون ترخيص.

وقالت مصادر محلية، إن قوة إسرائيلية داهمت تجمع “عَلّان” السكني قرب بلدة الجفتلك، شمالي مدينة أريحا (شرق)، وهدمت 6 منشآت بينها أربعة، تستخدم للسكن.

وأوضحت المصادر أن عمليات الهدم تأتي بدعوى “البناء دون ترخيص”.

كما تمنع السلطات الإسرائيلية، البناء أو استصلاح الأراضي في المناطق المصنفة “ج”، دون ترخيص، والتي يُعد من شبه المستحيل الحصول عليها، حسبما يقول الفلسطينيون.

وصنفت اتفاقية أوسلو 2 (1995)، أراضي الضفة إلى 3 مناطق: “أ” تخضع لسيطرة فلسطينية كاملة، و “ب” تخضع لسيطرة أمنية إسرائيلية ومدنية وإدارية فلسطينية، و “ج” تخضع لسيطرة مدنية وإدارية وأمنية إسرائيلية وتُشكّل الأخيرة نحو 60 في المئة من مساحة الضفة الغربية.

وفي سياق متصل فقد هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، الثلاثاء، قاعة مناسبات، في بلدة العيساوية في مدينة القدس الشرقية، بداعي البناء غير المرخص.

وقالت فادية محيسن، مالكة القاعة، التي تحم اسم “السلام”: “فوجئنا في ساعات الصباح بقدوم قوات كبيرة من الشرطة وطواقم البلدية الإسرائيلية وجرافات، وعلى الفور شرعوا بهدم القاعة دون السماح لنا حتى بالاتصال مع محامي من أجل استصدار قرار بوقف الهدم”.

وأشارت محيسن إلى أن القاعة أقيمت قبل 8 سنوات، بمساحة 1200 متر مربع.

وأضافت أن الهدم تم “بداعي البناء غير المرخص”.

وقالت محيسن: “في العام 2015 قامت السلطات الإسرائيلية بإحراق القاعة، وأعدنا ترميمها من جديد بتكلفة مرتفعة”.

وذكرت محيسن أن “5 عائلات كانت تعتاش من عمل القاعة، والآن أصبحت هذه العائلات بدون مصدر للدخل”.

وأضافت: “القاعة كانت المتنفس الوحيد لأهالي العيساوية، حيث فيها تقام الأفراح وبيوت العزاء والمخيمات الصيفية واللقاءات”.

وتابعت محيسن: “إسرائيل لا تريد بقاء أي شيء للسكان المحليين من أجل التضييق عليهم”.

وتقول مؤسسات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية، إن إسرائيل تتعمد التضييق على البناء الفلسطيني في مدينة القدس الشرقية؛ وفي المقابل تتساهل في منح تراخيص بناء للمستوطنات الإسرائيلية على أراضيها.

وصعّدت السلطات الإسرائيلية في السنوات الأخيرة، من عمليات الهدم في المدينة.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة “أوتشا” في تقرير وصلت نسخة منه لوكالة الأناضول إنه منذ بداية العام الحالي وحتى مطلع الشهر الجاري، هدمت السلطات الإسرائيلية 176 مبنى بالقدس الشرقية بداعي البناء غير المرخص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى