أهم الأنباءشؤون دولية

عضو في الكونغرس الأمريكي: الطريقة الأفضل للتعامل مع الفلسطينيين هي “قتلهم”

قال عضو الكونغرس الأمريكي عن ولاية فلوريدا براين ماست، إن الطريقة الأفضل للتعامل مع الفلسطينيين هي “قتلهم”.

وأضاف ماست، في مقطع فيديو نشره النائب عن الحزب الجمهوري، عبر منصة “إكس” أثناء لقائه في مبنى الكونغرس مع ميديا بنيامين، مِن مؤسسي منظمة “كود بينك” غير حكومية المناهضة للحرب “قتل الإرهابيين هو أفضل تكتيك دبلوماسي متاح. أمريكا أولا”.

وفي مقطع الفيديو الذي تبلغ مدته 56 ثانية، أضاف ماست مخاطبا بنيامين: “أنت لا تؤمنين بالخدمة في الجيش الأمريكي أو المجال العسكري، فليس من المهم أن أخبرك عن الجيش”.

وتابع “إن الإسرائيليين يقتلون الإرهابيين، لا سيما الإرهابيين الفلسطينيين، وهذه واحدة من أفضل وسائل الدبلوماسية التي لدينا ضد الإرهابيين”.

وأكد عضو الكونغرس إنه “ينبغي تدمير المزيد في غزة، وإنه لن يسمح بوصول دولار واحد للأونروا”، واصفاً الأمم المتحدة بأنها غبية لأنها أنشأت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.

وفي وقت سابق، قال ماست إن “على إسرائيل أن تدخل هناك وتطردهم وتدمرهم تماماً”، في إشارة لمدينة رفح جنوب قطاع غزة، داعياً إلى اجتياح رفح ومحوها.

وأضاف عضو الكونغرس الجمهوري، إنه سيعمل على التأكد من إبادة قطاع غزة، مضيفاً أن “أهالي غزة مسؤولون عن موت الأبرياء المدنيين وأهل غزة ليسوا حلفاء”.

وفي 13 يونيو الحالي، تبنى مجلس النواب الأميركي تعديلا على ميزانية وزارة الدفاع (البنتاغون) يمنع الوزارة من تخصيص أي تمويل للمساهمة في جهود إعمار قطاع غزة.

وقبيل التصويت، شدد النائب الجمهوري براين ماست الذي قدم التعديل على أن الولايات المتحدة يجب ألا تساهم في بناء أي شيء داخل هذا القطاع بعد انتهاء الحرب.

وأضاف ماست في مداخلته “اسمحوا لي أن أقول من خلال طريقتين بسيطتين وواضحتين: لا ينبغي للأميركيين أن يمولوا إعادة بناء قطاع غزة، عندما تنتهي الحرب التي ليس لدينا أي مؤشر على موعد نهايتها. ينبغي ألا ندفع أموالا لبناء ميناء أو مبنى، وبالتأكيد ينبغي ألا ندفع لبناء نفق إرهابي، ولا مبنى يمكن استخدامه لإيواء أولئك الذين تحتجزهم المنظمات الإرهابية المختلفة”.

يشار إلى أن ماست خدم في الجيش الأمريكي قبل دخوله السياسة وفقد ساقيه أثناء مهمة بأفغانستان.

وعلى موقعه الإلكتروني الشخصي معلومات تفيد بأنه “تطوع للعمل من أجل الجيش الإسرائيلي” لفترة من الوقت.

وشوهد ماست، الذي يمثل ولاية فلوريدا نيابة عن الحزب الجمهوري في مجلس النواب، بزي الجيش الإسرائيلي في مبنى الكونغرس، بعد 6 أيام من 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى