أهم الأنباءفلسطين

بعد محاصرة منزل بجنين.. الاحتلال يعيد اعتقال آخر أسيرين فارين من جلبوع

جنين_قدس اليومية| اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد، الأسيرين أيهم كممجي ومناضل انفيعات من الحي الشرقي لمدينة جنين، شمال الضفة الغربية، وسط مواجهات عنيفة اندلعت في المكان.

كما وأعلن الجيش الإسرائيلي اعتقال الأسيرين الفلسطينيين الأخيرين اللذين فرا من سجن جلبوع ، وذلك في الحي الشرقي لمدينة جنين شمالي الضفة الغربية، وقال والد الأسير الأول إن ابنه أخبره بأن استسلم  حماية سكان المبنى الذي اختبأ وزميله فيه.

وصرح فؤاد كممجي والد الأسير أيهم في نشرة للجزيرة إن نجله أبلغه هاتفيا قبل اعتقاله أنه ونفيعات سيستسلمان دون مقاومة حماية لسكان المبنى بعد أن هددت القوات الإسرائيلية بنسف المبنى بمن فيه.

وأشارت مصادر محلية، إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال معززة بقوات خاصة “مستعربين”، اقتحمت الحي الشرقي من مدينة جنين وحاصرت منزلا في الحي، واعتقلت الأسيرين كممجي وانفيعات.

اقرأ أيضا: وزارة الخارجية والمغتربين تحمل إسرائيل المسؤولية عن حياة أسرى “جلبوع” وذويهم

وأضافت المصادر، اندلاع مواجهات عنيفة في الحي الشرقي، خلال تصدي الشبان لقوات الاحتلال، التي أطلقت باتجاههم الرصاص الحي، ما أدى إلى إصابة إثنين منهم، وجرى نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال جيش الاحتلال في بيان إن عملية اعتقال الأسيرين تمت دون مقاومة أو إصابات في صفوفه، وإنه تم نقل كممجي ونفيعات إلى مركز لجهاز الأمن العام (الشاباك) للتحقيق معهما، وأشار البيان السابق إلى أن جميع قادة المنطقة الوسطى حضروا إلى غرفة العمليات الخاصة لمتابعة عملية الاعتقال.

وأصدر جهاز الأمن العام بيانا أعلن إفيه عن التمكن من تحديد المنزل الذي كان فيه الأسيران، وأضاف البيان أنه تم اعتقال فلسطينيَين اثنين آخرَين، قدما المساعدة للأسيرين.

وشهدت محافظة جنين خلال الأيام الأخيرة الفائتة عمليات بحث وتفتيش عن الأسيرين انفيعات وكممجي، وكثفت قوات الاحتلال عمليات التمشيط قرب جنين وقامت بنصب حواجز عسكرية وشنت حملات تمشيط في مناطق متفرقة من المحافظة.

وكان ستة أسرى تمكنوا يوم الإثنين 6 أيلول/ سبتمبر من تحرير أنفسهم من سجن “جلبوع”، وهم: محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من عرابة، معتقل منذ عام 1996، محكوم مدى الحياة، ومحمد قاسم عارضة (39 عاما) من عرابة معتقل منذ عام 2002، ومحكوم مدى الحياة، ويعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا معتقل منذ عام 2003، ومحكوم مدى الحياة، وأيهم نايف كممجي (35 عاما) من كفر دان معتقل منذ عام 2006 ومحكوم مدى الحياة، وزكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين معتقل منذ عام 2019 وما يزال موقوفا، ومناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد معتقل منذ عام 2019.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى