أهم الأنباءفلسطين

الاحتلال يقصف عيادة في حي الدرج ويغتال مدير الإسعاف والطوارئ بغزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم الاثنين، استشهاد اثنين من العاملين في الوزارة جراء قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي عيادة حي الدرج وسط مدينة غزة.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن من بين الشهداء مدير الإسعاف والطوارئ بغزة هاني الجعفراوي، ناعية بكل فخر واعتزاز الجعفراوي.

وأكدت الصحة في بيانها، أن طواقهمها تواصل عملها وواجبها الإنساني في إخلاء الجرحى والشهداء على مدار الساعة رغم القصف والتهديد الإسرائيلي الذي يضرب بعرض الحائط كل المواثيق والمعاهدات الدولية.

وشددت عزمها على مواصلة واجبها الإنساني الطبي رغم الاستهداف الممنهج والقتل المباشر الذي طال 500 كادر صحي حتى اللحظة واعتقال أكثر من 310 أخرين في ظروف قاسية وغير إنسانية.

وجددت وزارة الصحة مطالبتها للمجتمع الدولي ومؤسساته الأممية والحقوقية بوقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة وحماية المنظومة الصحية وكوادرها وملاحقة الاحتلال على جرائم الإبادة الجماعية بحق الشعب الفلسطيني وقتله المتعمد للكوادر الصحية والإنسانية.

وكانت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، قالت في وقت سابق، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي جعل مستشفيات قطاع غزة هدفاً له خلال حرب الإبادة الجماعية التي يشنها على قطاع غزة.

وأكدت الصحفية، في تقرير لها، أن مستشفيات غزة أصبحت أحد الأهداف الرئيسية لهجمات الجيش الإسرائيلي في الأشهر الأخيرة، مبينة أنها وثقت 90 حادثة استهدف فيها جنود الاحتلال المستشفيات في القطاع منذ بداية الحرب.

وذكرت أن 23 من أصل 36 مستشفى في غزة تعرضت لأضرار أو خرجت من الخدمة جراء القصف الإسرائيلي، موضحة الكثير من الاستهدافات لم تحظ بتغطية إعلامية كالتي حظي بهما مستشفيا الشفاء في مدينة غزة ومستشفى ناصر في مدينة خانيونس جنوب القطاع.

وبينت الصحفية، أن هذا العدد الكبير من المستشفيات التي تعرضت للقصف الإسرائيلي لم يلاحظها أحد مع احتدام القتال وكثرة الأخبار، مشيرة إلى أن 32 مستشفى من أصل 36 مستشفى في القطاع كانت خارج الخدمة تمامًا أو تضررت بسبب القصف.

وأضافت، أنها رصدت عبر صور أقمار صناعية ومعلومات مؤسسات الإغاثة الدولية والهلال الأحمر الفلسطيني، نمطا إسرائيليا عسكريا ظهر ضد 7 مستشفيات على الأقل يبدأ بحصار المبنى وصولا إلى مداهمته، مشيرة إلى أن هذا النمط بدأ بالظهور منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بداية باقتحام مستشفى الشفاء المرة الأولى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى