أهم الأنباءتقارير إخبارية

اليوم الـ 267 للحرب على غزة: غارات مستمرة ودبابات الاحتلال تقصف خيام النازحين

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، استشهاد 40 فلسطينياً جراء غارات الاحتلال الإسرائيلي وحرب الإبادة الجماعية المستمرة لليوم الـ 267 على التوالي، فيما قصفت دبابات الاحتلال خيام النازحين جنوب القطاع.

وأوضحت الصحة، في بيان، أن الاحتلال الاسرائيلي ارتكب 3 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة وصل منها للمستشفيات 40 شهيداً و 224 إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية، فيما لازال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات لا تستطيع طواقم الاسعاف والدفاع المدني الوصول اليهم.

وأشارت إلى ارتفاع حصيلة العدوان الاسرائيلي إلى 37834 شهيداً و 86858 إصابة منذ بداية حرب الإبادة الجماعية على القطاع.

وظهر اليوم، أعلنت مصادر محلية، سقوط شهداء ومصابين جراء قصف للاحتلال الإسرائيلي استهدف منزلا في مخيم جباليا شمال غزة، فيما قصفت دبابات الاحتلال خيام النازحين في منطقة المواصي شمال غرب مدينة رفح جنوب القطاع.

وأعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، إنها قصفت “قوات العدو المتوغلة في حي الشجاعية شرق مدينة غزة بعدة رميات من قذائف الهاون عيار 120 مليمترا، وتحقق إصابات مباشرة في صفوفهم وهبوط الطيران المروحي لإجلاء القتلى والجرحى”.

فيما، أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامية، أنها فجرت “عبوتين أرضيتين في عدد من آليات العدو الصهيوني قرب موقع عيسى بتل الهوى جنوب غرب مدينة غزة”.

وأمس، أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، مقتل جنود من الجيش الإسرائيلي خلال معارك وكمائن للمقاومة الفلسطينية في عدة مناطق في قطاع غزة.

وأوضحت أن مروحية لجيش الاحتلال نفذت عمليات إخلاء لجنود بجيش الاحتلال من غزة إلى مستشفى “سوروكا” في بئر السبع المحتلة، في الوقت الذي أشارت فيه إلى وجود أخبار غير جيدة تأتي من غزة.

وبحسب الإعلام العبري، فإن جيش الاحتلال وقع في عدة كمائن في قطاع غزة شملت تفجير مبان وأنفاق مفخخة في الجنود، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية “مقتل 4 جنود إسرائيليين وإصابة 5 على الأقل في اشتباكات في الشجاعية شرق غزة”.

ويواصل جيش الاحتلال لليوم الثالث على التوالي، عملية عسكرية في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي كثيف وإطلاق نار من الطائرات المسيرة وآليات الاحتلال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى