أهم الأنباءرياضة

اعتقال لاعب كرة قدم إسرائيلي في تركيا بسبب رسالة حرب غزة

ألقت الشرطة التركية القبض على لاعب كرة القدم الإسرائيلي ساغيف جيهزكيل وطرده من نادي أنطاليا سبور لكرة القدم بسبب عرضه إشارة إلى الحرب في غزة بعد تسجيله هدفا.
وبعد أن سجل هدف التعادل خلال مباراة في الدوري التركي لكرة القدم، أشار جيهزكيل إلى سوار معصمه الذي يحمل نقش “100 يوم”. 7/10”، في إشارة إلى الذكرى المئوية لهجمات 7 أكتوبر التي نفذتها حركة حماس.
وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية أن جيهزكيل، المهاجم الذي خاض ثماني مباريات دولية مع المنتخب الإسرائيلي، اعتقل في وقت لاحق من قبل شرطة أنطاليا.
وفقًا لقناة الأخبار التركية NTV ، تم إطلاق سراح لاعب كرة القدم صباح الاثنين بعد مثوله أمام المحكمة، وسينتظر الآن المحاكمة.
وقال جيهزكيل في بيان لوسائل الإعلام: “أنا لست شخصا مؤيدا للحرب”، مضيفا أنه لم يقصد “استفزاز أي شخص” و”أريد أن تنتهي الحرب”.
وفي بيان على موقع X ، قال وزير العدل التركي يلماز تونش إن مكتب المدعي العام في أنطاليا فتح تحقيقًا مع المواطن الإسرائيلي بتهمة “تحريض الجمهور على الكراهية والعداء بسبب إيماءته القبيحة الداعمة للمذبحة التي ترتكبها إسرائيل في غزة”.
وأضاف تونش: “سنواصل دائمًا الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني المضطهد”.
وقال وزير الجيش الإسرائيلي يوآف غالانت يوم الاثنين إن اعتقال لاعب كرة القدم كان “تعبيرا عن النفاق”.
وقال نادي أنطاليا سبور لكرة القدم إنه طرد جيهزكيل من الفريق بسبب تصرفه “ضد القيم الوطنية لبلدنا”.
ووصف نفتالي بينيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، رد فعل السلطات التركية بأنه “لا يصدق”.
وكتب بينيت على موقع X: “عار عليك أيتها الحكومة التركية” .
جيهزكيل هو أحدث لاعب كرة قدم يواجه إجراءات قانونية بسبب موقفه العلني من حرب إسرائيل على قطاع غزة.
وفي فرنسا، حُكم على المدافع الجزائري يوسف عطال، الذي يلعب مع نادي أو جي سي نيس، بالسجن لمدة ثمانية أشهر مع وقف التنفيذ في وقت سابق من هذا الشهر لنشره مقطع فيديو يدعو إلى “يوم أسود للشعب اليهودي” على وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى