رياضة

مانشستر سيتي يضاعف من محنة آرسنال بخماسية نظيفة

رياضة_قدس اليومية| ضاعف مانشستر سيتي من محنة ضيفه آرسنال وفاز عليه بخماسية نظيفة 5 – صفر، يوم أمس السبت، ضمن منافسات المرحلة الثالثة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وحظيت باقي مباريات المرحلة تعادل ليفربول مع ضيفه تشيلسي 1 – 1، تعادل كريستال بالاس مع مضيفه وستهام يونايتد 2 – 2 وفوز إيفرتون على برايتون 2 – صفر، وفوز ليستر سيتي على نورويتش سيتي 2 – 1، وتعادل أستون فيلا وبرينتفورد 1 – 1، ونيوكاسل وساثهامبتون بنتيجة 2 – 2.

يذكر تلقي آرسنال الهزيمة الثالثة على التوالي للموسم الحالي، حيث خسر في المرحلتين الأولى والثانية أمام كل من برينتفورد وتشيلسي بنتيجة واحدة صفر – 2، قبل أن يواصل الانهيار أمام مانشستر سيتي، ليحتل المركز العشرين والأخير بدون رصيد من النقاط.

على الصعيد الآخر رفع مانشستر سيتي رصيده إلى ست نقاط في صدارة الترتيب في انتظار نهاية باقي منافسات المرحلة، حيث كان قد فاز في المرحلة الثانية على نوريتش سيتي 5 – صفر، وذلك بعد أن بدأ الموسم بالخسارة في أرض مضيفه توتنهام صفر – 1.

اقرأ أيضا: ريال مدريد الإسباني يمدد تعاقده مع فيدريكو فالفيردي بشرط جزائي مليار يورو

وتماسك تشيلسي بعشرة لاعبين ليفرض التعادل 1 – 1 على مضيفه ليفربول في آنفيلد بعد طرد المدافع جيمس ريس قبل الاستراحة،في حين تقدم تشيلسي على عكس سير اللعب حين قابل كاي هافرتس بالرأس ركلة ركنية ليضعها في شباك الحارس أليسون بيكر.

لكن ليفربول أدرك التعادل قبل الاستراحة في ظروف مثيرة للجدل، حيث اعتبر الحكم أنطوني تايلور بعد مراجعة شاشة في جانب الملعب أن جيمس لمس الكرة على الخط ليحرم ساديو ماني من التسجيل لتحتسب ركلة جزائية ويطرد ظهير تشيلسي.

وأظهرت لقطات أن الكرة لمست فخذ جيمس قبل أن تصل لذراعه وبينما شعر تشيلسي بقسوة القرار حافظ محمد صلاح على هدوئه ليضع ركلة الجزاء في الشباك. وبعد أن أصبح فريقه يلعب بعشرة لاعبين أجرى توماس توخيل مدرب تشيلسي تغييرين بين الشوطين حيث خرج هافرتس والمصاب نغولو كانتي لينزل المدافع تياغو سيلفا ولاعب الوسط ماتيو كوفاتشيتش.

وساعد هذا تشيلسي على التماسك أمام هجمات ليفربول ليخرج بنقطة ويحافظ الفريقان على بدايتهما الخالية من الهزيمة للموسم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى