أهم الأنباءشؤون دولية

” واشنطن بوست” تكشف طبيعة مشاركة الولايات المتحدة في مجزرة النصيرات

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، أن الولايات المتحدة قدمت دعماً كبيراً لإسرائيل في عملية استعادة الأسرى الأربعة في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، والتي خلفت مجزرة راح ضحيتها ما يزيد على 210 شهيداً.

وأوضحت الصحيفة، في تقرير، أن الولايات المتحدة قدّمت معلومات استخبارية مهمة على مدار الشهور الماضية لإسرائيل لمساعدتها في حربها في قطاع غزة والعثور على الأسرى.

وكشفت أن عملية النصيرات اعتمدت على عملية جمع معلومات استخبارية ضخمة، كانت الولايات المتحدة فيها الشريك الأكثر أهمية لإسرائيل، مشيرة إلى أن واشنطن كثفت منذ عملية طوفان الأقصى جمع المعلومات الاستخبارية في غزة.

وبينت، أن واشنطن شاركت كمية غير عادية من لقطات الطائرات المسيرة، وصور الأقمار الصناعية، واعتراضات الاتصالات، وتحليل البيانات باستخدام برامج متقدمة، بعضها بالذكاء الاصطناعي.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين الإسرائيليين صرّحوا علنا بامتنانهم للمساعدة الأمريكية، التي منحتهم أحيانا قدرات فريدة، كانوا يفتقرون إليها، لافتة إلى أن بعض المسؤولين الأمريكيين يشعرون بالإحباط بسبب طلب إسرائيل المتزايد للمعلومات الاستخباراتية.

وأضافت “واشنطن بوست”، أن مجتمع الاستخبارات الأمريكي، لم يكن يعد حماس هدفا ذا أولوية قبل 7 تشرين الأول/أكتوبر، وقد تغير ذلك على الفور تقريبا بعد الهجوم، كاشفة أن أفرادا من وكالة الاستخبارات الدفاعية بدؤوا الاجتماع مع نظرائهم في إسرائيل “بشكل يومي”.

وبينت الصحيفة، أن عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي أيضا في إسرائيل للتحقيق في عملية طوفان الأقصى والمساعدة في جهود استعادة الأسرى، موضحة أن الولايات المتحدة، قدمت صورا فضائية مفصلة للغاية تفتقر إليها إسرائيل واستخدمت أيضاً خلال عملية النصيرات.

وكان المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، أعلن يوم السبت الماضي، ارتفاع عدد ضحايا المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في مخيم النصيرات وسط القطاع إلى 210 شهيداً.

وأوضح المكتب، في بيان، “ارتفاع عدد الضحايا نتيجة مجزرة الاحتلال في مخيم النصيرات إلى 210 شهداء وأكثر من 400 جريح وصلوا إلى مستشفيي العودة بالنصيرات، وشهداء الأقصى بدير البلح وسط القطاع”.

ونوه إلى أن، الوضع في مستشفى شهداء الأقصى وسط القطاع كارثي وخطير بدرجة كبيرة، مطالبًا بوقف حرب الإبادة الجماعية ضد المدنيين في قطاع غزة.

وأكد المكتب، أنّ جيش الاحتلال شن عدوانه من خلال الطائرات الحربية والمروحية والمسيرات بالتزامن مع قصف مدفعي استهدف منازل المواطنين، مشدداً على أن الوضع الميداني في سوط قطاع غزة كارثي بسبب استمرار حرب الإبادة الإسرائيلية على القطاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى