LOADING

Type to search

حركة مقاطعة إسرائيل تدعو لتصعيد مقاطعة المنتجات الإسرائيلية

رئيسي فلسطين

حركة مقاطعة إسرائيل تدعو لتصعيد مقاطعة المنتجات الإسرائيلية

Share

رام الله- قدس اليومية

طالبت حركة مقاطعة إسرائيل (BDS Arabic) اليوم الاثنين إلى تصعيد مقاطعة المنتجات الإسرائيلية حيثما أمكن داخل الأراضي الفلسطينية وخارجها على خلفية ما يتم ارتكابه من جرائم بحق المتظاهرين سلميا في قطاع غزة.

وقالت حركة المقاطعة في بيان صحفي تلقت “قدس اليومية” نسخة منه “يتظاهر الآلاف من جماهير الشعب الفلسطيني في قطاع غزة على طول سياج الاحتلال، لكسر الحصار عن غزة وتأكيدًا على حق لاجئينا في العودة إلى الديار التي هجرتهم العصابات الصهيونية منها قبل 70 عامًا”.

وأضاف البيان أن “دعم المقاومة الشعبية في غزة والجليل والنقب والقدس والمدن الفلسطينية الأخرى بات أهم من أي وقت مضى للتصدي للتحالف الإسرائيلي-الأمريكي الخطير والذي يسعى لشطب حق العودة وحقنا في القدس بما يمهد لتصفية القضية الفلسطينية تحت مسمى صفقة القرن”.

وكرر بيان اللجنة الوطنية لمقاطعة إسرائيل كأوسع تحالف في المجتمع الفلسطيني وقيادة حركة مقاطعة إسرائيل (BDS)، دعوتها إلى تكثيف الجهود الشعبية فلسطينياً وعربياً وعالمياً من أجل فرض عقوبات على إسرائيل، بالذات فرض حظر عسكري شامل، سواء من قبل الدول المصدرة للسلاح لدولة الاحتلال (الولايات المتحدة وأوروبا) أو المستوردة (الهند، البرازيل، إلخ).

وطالب بيان الحركة بوقف التطبيع الرسمي الفلسطيني والعربي، وبالذات في مجال ما يسمى بالتنسيق الأمني وفي المجالات الاقتصادية والرياضية وغيرها، ومناهضة التطبيع الأكاديمي والثقافي والرياضي والبيئي وغيره.

كما دعت إلى تصعيد المقاطعة وسحب الاستثمارات ضد أكثر الشركات تورطاً في الجرائم الإسرائيلية، مثل شركة (G4S) الأمنية، وألستوم (Alstom) للبنى التحية والقطارات، وهيوليت باكارد (HP) للتقنيات التي تسهم في حصار غزة، و(Caterpillar) و(Hyundai Heavy Industries) وVolvo المتورطة في هدم المنازل وبناء المستعمرات.

وحث بيان حملة المقاطعة الدولية لإسرائيل على نشر الأمم المتحدة لقاعدة بيانات الشركات الداعمة للاستعمار الإسرائيلي.

كما دعا إلى قطع العلاقة مع الإدارة الأمريكية “باعتبارها شريكاً كاملاً في جرائم إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني”، ودعوة الدول الشقيقة والصديقة لقطع علاقاتها مع الولايات المتحدة أو خفضها إلى أدنى مستوى ممكن.

ومنذ بدء فعاليات مسيرة العودة الكبرى في 30 مارس 2018 استشهد في قطاع غزة 44 فلسطينيا من بينهم 5 أطفال ونحو 7000 اصابة خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي.

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *