LOADING

Type to search

تصاعد اقتحام المستوطنين للأقصى في عيد “العرش” اليهودي

تقارير إخبارية رئيسي

تصاعد اقتحام المستوطنين للأقصى في عيد “العرش” اليهودي

قدس اليومية أكتوبر 10
Share

القدس المحتلة- قدس اليومية

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين صباح اليوم الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلية، وذلك في اليوم الثاني لما يسمى عيد “العرش” اليهودي.

ونشرت قوات الاحتلال عناصرها ووحداتها الخاصة بشكل مكثف داخل المسجد الأقصى المبارك , وقامت بفتح البوابات عند الساعة السابعة والنصف صباحا, مشددة علي اجراءات دخول المصلين الفلسطينين الي المسجد .

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة بأن 250 مستوطنًا اقتحموا منذ الصباح المسجد الأقصى على مجموعات متتالية، ونظموا جولات استفزازية في باحاته بحماية أمنية مشددة.

وأوضحت أن مرشدين يهود قدموا شروحات للمستوطنين أثناء الاقتحامات، والتي تخللها أداء طقوس تلمودية في داخل المسجد.

وأشارت إلى أن أعداد المقتحمين للأقصى ستزداد، في ظل تواصل الدعوات اليهودية لتنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد خلال عيد “العرش”.

وفرضت شرطة الاحتلال قيودًا مشددة على دخول الفلسطينيين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد الأقصى، ودققت في هويات الشبان والنساء، واحتجزت بعضها عند البوابات.

وتستعد ما تسمى “جماعات الهيكل” المزعوم لتقديم ما يسمى “قرابين عيد العرش” داخل المسجد الأقصى، حيث يقف عدد كبير من المتطرفين عند مدخل باب المغاربة، وهم يحملون “ثمار العرش”.

وكان ما يسمى “اتحاد منظمات الهيكل”، والذي يضم أكثر من 20 منظمة يهودية متطرفة، كثف دعواته لأنصاره وجمهور المستوطنين للمشاركة في اقتحامات واسعة للأقصى تزامنًا مع عيد “العرش”.

وصعد المستوطنون وعناصر شرطة الاحتلال في الآونة الأخيرة من اعتداءاتهم وانتهاكاتهم لحرمة المسجد الأقصى، والاعتداء على رواده وحراسه، وإبعاد العشرات منهم عن المسجد لفترات متفاوتة.

نفذت مجموعات من المستوطنين يتقدمها حاخامات من منظمة “الهيكل” جولات استفزازية في ساحات الحرم، إذ وسعوا مسار الاقتحام ليشمل ساحات المسجد القبلي والمرواني، وتلقوا شروحات عن الهيكل المزعوم

وأدى مستوطنون صلوات تلمودية قبالة قبة الصخرة ومصلى “باب الرحمة”، وواصلوا مسار الاقتحام بمنطقة باب الأسباط وحطة والملك فيصل وصولا إلى منطقة باب المجلس والقطانين خروجا من باب السلسلة.

وحولت قوات الاحتلال القدس القديمة لثكنة عسكرية، حيث نصبت الحواجز العسكرية على الطرقات للبلدة القديمة وداخل الأسواق والطرقات المؤدية لبوابات المسجد الأقصى وتخوم ساحة البراق.

وأفرغت قوات الاحتلال يوم أمس ,المصلين من باحة مصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة ، وقال شهود عيان ل”قدس اليومية” ان شرطة الاحتلال بدأت صباح اليوم بإخلاء المصلين من باحة المصلى , وذكر شهود العيان أن 50مستوطناً متطرفا اقتحموا باحات المسجد الأقسى منذ ساعات الصباح , وسط انتشار مكثف لشرطة الاحتلال.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا (عدا يومي الجمعة والسبت) لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من قبل المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة في محاولة لفرض مخطط تقسيمه زمانيًا ومكانيًا.

 

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *