LOADING

Type to search

اصابات وحالات اختناق جراء قمع قوات الاحتلال للمسيرات السلمية في قطاع غزة

أهم الأنباء رئيسي

اصابات وحالات اختناق جراء قمع قوات الاحتلال للمسيرات السلمية في قطاع غزة

قدس اليومية نوفمبر 11
Share

قطاع غزة – قدس اليومية

أصيب 10 فلسطينيين بالرصاص الحي، والعشرات بالاختناق اليوم، الجمعة، خلال قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي، للمسيرات السلمية الأسبوعية شرق قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة وصول عدد من الإصابات بالرصاص الحي، وصف جراح بعضها بالمتوسطة، وحالات الاختناق إثر إطلاق الغاز المسيل للدموع، إلى مستشفيات والمراكز الصحية وجرى التعامل معها.

وأفاد شهود العيان , بأن جنود الاحتلال المتمركزين داخل الأبراج العسكرية، وخلف السواتر الترابية شرق القطاع، أطلقوا الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، الذين بدأوا بالتوافد إلى أماكن التجمعات الخمسة، التي تقام فيها فعاليات مسيرات العودة الأسبوعية، ما أدى إلى إصابة شاب بالرصاص الحي في القدم، شرق محافظة خان يونس جنوبي القطاع، والعشرات بحالات اختناق بالغاز.

كما نقل 7 إصابات، على الأقل، بالاختناق جراء إلقاء قنابل غازية من قبل قوات الاحتلال في محيط البرج الأحمر، شرق مدينة رفح، جنوب قطاع غزة .

وتظاهر آلاف المواطنين في غزة للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ82 تحت عنوان”مستمرون”، التي دعت إليها الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار، أمس الخميس، في أوسع مشاركة داخل مخيمات العودة شرقي قطاع غزة.

ويواصل أبناء غزة المشاركة في مسيرات العودة كل جمعة، للمطالبة بحقهم بالعودة إلى بلادهم وأراضيهم، ومطلبهم الإنساني بفك الحصار.

في المقابل، تقمع قوات الاحتلال المتظاهرين في مسيرات العودة، بالرصاص الحي والمعدني والغاز المسيل لدموع وبشكل مباشر ومتعمد، ما أدى إلى ارتقاء مئات الشهداء والجرحى، رغم سلمية المسيرات.

ومنذ آذار/ مارس 2018، تشهد الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة تظاهرات أسبوعية تتخللها مواجهات يطالب المشاركون فيها برفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع وبحق العودة للاجئين الفلسطينيين الى الأراضي التي هجروا منها منذ العام 1948. ومنذ ذلك الوقت، قتل 311 فلسطينياً على الأقل بنيران إسرائيلية، فيما قتل ثمانية إسرائيليين.

واستشهد منذ انطلاق المسيرات أكثر من 40 طفلا، فيما اصيب مئات منهم بجراح متفاوتة.

انطلقت مسيرات العودة وكسر الحصار استجابة للمقاومة الشعبية واظهار حالة الغضب لدي الشارع الغزي والانفجار بوجه الاحتلال والتعبير عن رفض الحصار المتواصل الذي يمارسه الاحتلال منذ 13 عام , كانت الجمعة الاولي لمسيرات العودة وكسر الحصار في 30 مارس 2018 .

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *