اشتية : ندرس التوصية للرئيس بتصويب علاقة فلسطين بالجامعة العربية

رام الله – قدس اليومية

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية يوم الإثنين إن حكومته تدرس التوصية للرئيس محمود عباس بتصويب علاقة فلسطين بالجامعة العربية، بعد موقفها من التطبيع البحريني الإماراتي مع إسرائيل.

 

وأعلن اشتية ، خلال كلمته في مستهل جلسة مجلس الوزراء برام الله، أن غدًا “يوم أسود في تاريخ الأمة العربية”، في إشارة إلى موعد التوقيع الرسمي لاتفاق التطبيع بين الإمارات والبحرين من جهة و”إسرائيل” من جهة أخرى في واشنطن.

 

 

وأشار إلى أن الجامعة العربية “تقف صامتة أمام الخرق الفاضح لقراراتها والتي لم ينفذ منها شيء أصلًا، وأصبحت رمزا للعجز العربي”.

 

 

وقال اشتية أن التطبيع الإماراتي والبحريني “هزيمة لمؤسسة الجامعة العربية، التي لم تعد جامعة بل مفرقة”.

 

وأضاف أن “هذا اليوم سوف يضاف إلى رزنامة الألم الفلسطيني وسجل الانكسارات العربية”.

 

وأشار إلى أن فلسطين “تصارع وظهرها مكشوف” بعد “التهافت العربي نحو دولة الاحتلال، المبتدأ بالإمارات ثم البحرين بتوقيع اتفاق استسلام عربي لصفقة القرن بعد أن أحبطت فلسطين الشق الرئيس من هذه الصفقة”.

 

وفي سياق متصل، قال اشتية إن حكومته “تدعم كل جهد نحو المصالحة الوطنية الشاملة التي يجب أن يكون مدخلها الأول هو الانتخابات العامة من أجل تمتين جبهتنا الداخلية وإعادة الإشعاع الديمقراطي إلى حياتنا اليومية وبث الروح في الحياة البرلمانية”.

 

وفيما يتعلق بفيروس كورونا، لفت إلى أن الإصابات في ازياد، وأن الحكومة مستمرة في إيقاع المخالفات على المخالفين.

 

وأضاف “نحن نراقب حتى نهاية الأسبوع التزامكم، وإلا سنعود لإجراءات لا يريدها أحد، لكن قد نضطر إليها إن لم تلتزموا”.

 

وأوضح أن “لجنة الطوارئ ستجتمع هذا الأسبوع لمراجعة الأمر برمته”.

 

وفي سياق منفصل، قال اشتية إنه “بعد عام على بدء العمل في عنقود قلقيلة زادت كمية مياه الري أكثر من 350 ألف متر مكعب، وتم استصلاح أكثر من 2000 دونم”.

 

وأضاف “كما تم افتتاح 103 كيلو متر من الطرق الزراعية، وزراعة أكثر من 44 ألف شجرة مثمرة، استفاد من هذا نحو 9 آلاف مواطن، وخلقنا 500 فرصة عمل دائمة و22 ألف فرصة عمل مؤقتة”.

 

وأشار إلى أن مجلس الوزراء سيناقش اليوم الوضع المالي، في ظل استمرار “إسرائيل” بوضع شروط غير مقبولة مقابل المقاصة رغم بعض التدخلات الدولية.

 

 

اقرأ السابق

خبراء ماليون : خمسة أخطاء تؤدي إلى الإفلاس المالي وخسارة المدخرات

اقرأ التالي

العاروري والرجوب : يدعوان لمشاركة واسعة في يوم الغضب الشعبي الثلاثاء القادم

اترك رد