أهم الأنباءشؤون دولية

هيومن رايتس ووتش: إسرائيل استخدمت الفوسفور الأبيض ضد بلدات جنوب لبنان

منذ 8 أكتوبر

قالت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، اليوم الأربعاء، إن جيش الاحتلال الاسرائيلي استخدم الفوسفور الأبيض ضد البلدات في جنوب لبنان منذ أكتوبر الماضي.

وأوضحت المنظمة، في تقرير لها، إن جيش الاحتلال قصف ما لا يقل عن 17 بلدة بجنوبي لبنان منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بالفوسفور الأبيض، مؤكدة أن استخدام الفوسفور الأبيض على نطاق واسع عرض المدنيين لخطر جسيم وساهم في تهجير المدنيين.

وتابعت “تحققت هيومن رايتس ووتش من استخدام القوات الإسرائيلية ذخائر الفوسفور الأبيض في 17 بلدة على الأقل بجنوبي لبنان منذ أكتوبر 2023، خمس منها استُخدمت فيها الذخائر المتفجرة جوا بشكل غير قانوني فوق مناطق سكنية مأهولة”.

وأكدت المنظمة أن “استخدام إسرائيل الفوسفور الأبيض على نطاق واسع جنوب لبنان يُبرز الحاجة إلى قانون دولي أقوى بشأن الأسلحة الحارقة.

ونقلت رايتس ووتش، عن رئيس بلدية البستان إن وقوع إصابات في البلدة جراء اختناقهما بسبب استنشاق دخان الفوسفور الأبيض عقب هجوم في 15 أكتوبر الماضي، أحدهما عضو بالبلدية.

وبينت في تقريرها، أن التأثيرات الأكثر خطورة للفسفور الأبيض تشمل حروقا من الدرجة الثانية والثالثة يمكن أن تؤدي إلى حروق كبيرة جدا وعميقة ونخرية وكاملة السماكة، كما يمكن أن يؤدي التعرض لدخانه إلى أضرار حادة في الجهاز التنفسي العلوي.

والفسفور الأبيض مادة كيميائية مستخدمة في قذائف المدفعية والقنابل والصواريخ، وتشتعل عند تعرضها للأكسجين، وتسبب آثارها الحارقة الوفاة أو الإصابات القاسية التي تؤدي إلى معاناة مدى الحياة.

ويستمر في الاحتراق حتى حرمانه من الأكسجين أو استنفاده، يمكن أن يؤدي تفاعله الكيميائي إلى توليد حرارة شديدة (حوالي 815 درجة مئوية) وضوء ودخان.

ويمكن أن يحترق الفسفور الأبيض الذي يلامس الأشخاص حتى العظام، ويمكن لشظايه أن تؤدي إلى تفاقم الجروح حتى بعد العلاج، ويمكن أن تدخل إلى مجرى الدم وتتسبب في فشل العديد من الأعضاء.

وبموجب القانون الإنساني الدولي، فإن استخدام الفسفور الأبيض المتفجر في المناطق المأهولة بالسكان هو عشوائي بشكل غير قانوني، ولا يفي بالمتطلبات القانونية لاتخاذ جميع الاحتياطات الممكنة لتجنب إلحاق الأذى بالمدنيين.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول قصف مناطق جنوب لبنان بالمدفعية والطائرات الحربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى