أهم الأنباءشئون إسرائيلية

إعلام عبري: هجوم إلكتروني يستهدف “الموساد”

أعلنت مجموعة قرصنة (هاكرز) مهاجمة الموقع الإلكتروني لجهاز الاستخبارات الخارجية الإسرائيلية “الموساد” ولـ”مؤسسة التأمين الوطني”، بحسب إعلام عبري.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، مساء الاثنين، إن مجموعة تطلق على نفسها اسم “أنونيموس سودان” أعلنت مسؤوليتها عن هجوم إلكتروني على موقعي “الموساد” و”مؤسسة التأمين الوطني” (حكومية).

وقالت الصحيفة وقتها أن موقع “الموساد” لم يعد بالإمكان تصفحه.

وكتبت مجموعة المهاجمين على قناتها بمنصة “تليغرام” لاحقا، أن “هذا الهجوم بمثابة تحضير لهجوم كبير”.

ويدور الحديث على الأرجح عن “هجوم رفض الخدمة” (DDoS)، بحسب المصدر ذاته، بينما لم يصدر تعليق فوري من “الموساد” على الأمر.

من جانبها، نفت مؤسسة التأمين الوطني الإسرائيلية، أن يكون موقعها الإلكتروني تعرض للسقوط، وقالت في بيان: “يحاولون مهاجمة الموقع حتى في هذه اللحظات وخلق عدم إتاحة/ منع الخدمة دون نجاح”.

وأضافت: “يقوم موظفو الحرب الإلكترونية في التأمين الوطني بمراقبة أي إجراء أو محاولة من هذا القبيل، والعمل على الاستمرار في تأمين الأنظمة”، وفق ما ذكره موقع “والا” العبري.

وفي 4 أبريل/ نيسان الجاري، أعلنت “أنونيموس سودان” شن هجوم على المواقع الإلكترونية للعديد من الجامعات الحكومية الكبرى في إسرائيل.

ووقتها، قالت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية إن “بين المواقع غير المتاحة للتصفح مواقع جامعة تل أبيب، والجامعة العبرية في القدس، وجامعة بن غوريون في النقب، وجامعة حيفا، ومعهد وايزمان للعلوم والجامعة المفتوحة، وجامعة رايخمان”.

ووقتها، قالت مجموعة “الهاكرز” على تليغرام: “البنية التحتية، والجامعات.. تم إسقاط قطاع التعليم في إسرائيل بسبب ما فعلوه في فلسطين”.

وتشهد مواقع إلكترونية إسرائيلية بين الفينة والأخرى هجمات من قبل متضامنين مع القضية الفلسطينية حول العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى