رياضةمنوعات

ميلان يُسقط أتلانتا في “بيرغامو” ويعود بالنقاط الكاملة في منافسات الدوري الإيطالي

رياضة_قدس اليومية| عاد ميلان إلى قواعده بثلاث نقاط ثمينة عقب فوزه في معقل مضيفه أتلانتا بثلاثة أهداف لهدفين، الأحد الماضي، ضمن الجولة السابعة من منافسات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وافتتح المدافع دافيد كالابريا ثلاثية ميلان مبكرا بهدف أحرزه بعد 28 ثانية فقط من البداية إثر هجمة مرتدة سريع بدأها الفرنسي ثيو هيرنانديز بتمريرة ضربت دفاع أتلانتا ووضعت زميله في مواجهة مباشرة مع حارس المرمى.

ومن خطأ فادح ارتكبه السويسري ريمو فريلير، لاعب خط وسط أتلانتا، نجح ساندرو تونالي في تعزيز تقدم ميلان بهدف ثان بعدما خطف الكرة وواجه الحارس بثبات قبل أن يُسدد بالشباك في الدقيقة 42.

وتابع ميلان أدائه المميز في الشوط الثاني واستطاع أن يُضيف هدف ثالث عند الدقيقة 78 من تمريرة أخرى رائعة قدمها ثيو إلى البرتغالي رافائيل لياو الذي سددها بطريقة أروع بعيدا عن متناول الحارس خوان موسو.

واستفاق أتلانتا متأخرا وتمكن من تسجيل هدفين جاء الأول منها في الدقيقة 86 عبر الكولومبي دوفان زاباتا من علامة الجزاء، قبل أن يُحرز ماريو بازاليتش الهدف الثاني بكرة عرضية حولها بالمرمى الميلاني قبل لحظات قليلة من النهاية.​​​​​​​

ورفع ميلان بهذا الانتصار رصيده إلى 19 نقطة احتل بها المركز الثاني بفارق نقطتين عن نابولي المتصدر، فيما ظل أتلانتا سابعا بعد أن توقف رصيده عند 11 نقطة.

اقرأ أيضا: الهلال يفوز بلقب الدوري السعودي للمرة السابعة عشر في تاريخه

وفي ذات الصعيد، واصل نابولي نتائجه المميزة هذا الموسم محققا انتصاره السابع تواليا عقب تغلبه على مضيفه فيورنتينا بهدفين لهدف، الأحد، ضمن الجولة السابعة من منافسات الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وضع المدافع الأرجنتيني لوكاس مارتينز أصاحب الأرض في المقدمة بتسجيل أول أهداف اللقاء عند الدقيقة 28، غير أن الفريق الجنوبي رد سريعا وعدل الكفة عن طريق المكسيكي هيرفينغ لوزانو في الدقيقة 39.

وأثبت نابولي حضوره القوي في الشوط الثاني واستطاع أن يعود إلى دياره بالعلامة الكاملة بعد أن قلب النتيجة لصالحه بهدف ثان حمل توقيع المدافع الكوسوفي أمير رحماني في الدقيقة 50.​​​​​​​

 

وبهذا ابتعد نابولي بصدارة الترتيب بوصوله للنقطة 21، فيما توقف رصيد فيورنتينا عند 12 نقطة في المركز الخامس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى